اقتحم مئات المستوطنين اليهود صباح الثلاثاء، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة، وسط قيود على دخول المصلين المسلمين.

و يواصل المستوطنون لليوم الثالث على التوالي  تدنيس باحات الأقصى وساحة حائط البراق بأعداد كبيرة، وأداء صلوات وطقوس تلمودية، بمناسبة ما يسمى عيد “العرش” العبري.

وتأتي هذه الاقتحامات، وسط تحذيرات فلسطينية من خطورة الأوضاع في المسجد الأقصى، بسبب تصاعد اقتحامات المتطرفين اليهود لباحاته خلال الأيام الأخيرة، والتي تتطلب من كافة الفلسطينيين شد الرحال إليه بقوة والدفاع عنه وحمايته من اعتداءات الاحتلال.